سبب نزول سورة المسد مع الدرس الخامس من سلسلة غريب الكلمات في المصحف

الذين يبدؤون صباحهم مع القرآن يدخلون البركة من أوسع أبوابها...........وها نحن اليوم نبدأ صباحنا مع الدرس الخامس والذي جاء سلسلةً للدروس التالية:

  1. تفسير سورة الإخلاص مع سلسلة غريب القرآن.
  2. معاني القرآن الكريم وفضل فهمها مع سلسلة غريب الكلمات في المصحف الشريف.
  3. تفسير سورة الإنسان مع الدرس الثالث من سلسة غريب الكلمات في المصحف الشريف.
  4. وصف القرآن الكريم في الدرس الرابع مع سلسة غريب الكلمات في المصحف الشريف.

 واليوم سنكمل مع سبب نزول سورة المسد مع الدرس الخامس من سلسلة غريب الكلمات في المصحف ........تابعوا باقي الدرس .



سورة المسد :

( «تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ (1) مَا أَغْنَى عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ (2) سَيَصْلَى نَارًا ذَاتَ لَهَبٍ (3) وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ (4) فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِنْ مَسَدٍ (5)». ) 

 

سبب نزول سورة المسد من سلسلة غريب الكلمات في المصحف

نزلت في مكة المكرمة، وهي سورة العذاب والهلاك للأسرة الشقية الخاسرة، أسرة أبي لهب. وأبو لهب هو أحد أعمام النبي صلى الله عليه وسلم، وكان شديد العداء لرسول الله صلى الله عليه وسلم، يترك شغله وعمله ويتتبع النبي عليه الصلاة والسلام ليصد الناس عن الإيمان به. 

أما امرأته فكانت أخبث منه، كانت  تحمل الشوك ، فتنثره بالليل في طريق النبي صلى الله عليه وسلم، وقد توعدها واختصّها الله بلون من العذاب الشديد، وهو حبل من ليف حول عنقها تجذب به في النار زيادة في التنكيل والدمار، فكأن هذه المرأة مع شدة عذابها في جهنم، مربوطة بحبل في عنقها محدودة الحركة، والعياذ بالله. 

  • «في جيدها حبل من مسد» 

 ماذا يقول المفسرين في سورة المسد :  

كانت لها قلادة ثمينة من جوهر فأقسمت على إنفاقها في عداوة النبي صلى الله عليه وسلم، فعاقبها الله حبلاً  من مسد في عنقها في جهنم. 

  

  • قال تعالى: " حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ " [المسد 5 ) .

ما معنى مسد ؟

كما كانت تحمل الحطب والشوك وتربطه بالحبل لتلقيه في طريق رسول الله صلى الله عليه وسلم   فالعقوبه والعذاب من جنس العمل .

  • ﴿مِنْ مَسَدٍ﴾ مِنْ لِيفٍ شَدِيدٍ خَشِنٍ تُرْفَعُ بِهِ فِي النَّارِ، ثُمَّ تُرْمَى. 

 

  • وعَنِ النَّبِيِّ ﷺ: «مَن قَرَأ سُورَةَ تَبَّتْ رَجَوْتُ أنْ لا يَجْمَعُ اللَّهُ بَيْنَهُ وبَيْنَ أبِي لَهَبٍ في دارٍ واحِدَةٍ».

إرسال تعليق

شاركنا رايك وتعليقك

أحدث أقدم